جمعية الهدى لعلاج وتأهيل المدمنين

Jerusalem-Office

facebook-bannet

twitter-banner

المتواجدون حالياً

8 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

عدد الزوار من تاريخ 07-2013

اليوم
الأمس
هذا الأسبوع
الأسبوع الماضي
هذا الشهر
الشهر الماضي
جميع الأيام
300
296
1217
523080
596
11467
528253

Your IP: 54.205.2.145
Server Time: 2014-09-02 18:50:10

المخدرات والبحث عن طرق الوقاية منها

 

         كانت ومازالت مشكلة المخدرات وتعاطيها من المشكلات التي يعاني منها أفراد المجتمع المعاصر..

وتعد المخدرات ظاهرة سيئة وفتاكة وخاصة عندما تصل إلى الإدمان بالاضافة إلى العديد من الأمراض والمشكلات التي تلحق بالمدمن فإن البنيان الاجتماعي يتصدع وينهار، حيث تتفكك الروابط الأسرية وتتدنى قدرة الانسان على العمل فيقل الانتاج كما يزداد عجز الشباب عن مواجهة الواقع والارتباط بمتطلباته وتتفاقم المشكلات الاجتماعية ويتزايد عدد الحوادث والجرائم. كالاغتصاب والسرقة والقتل والانتحار بالإضافة إلى كثرة المخالفات القانونية وانتهاك القانون ... ‏ 


 

تعريف المخدرات القانوني ..

هي مجموعة من المواد التي تؤدي إلى الادمان وتسبب تسمم الجهاز العصبي و يحظر تداولها أو زراعتها أو تصنيعها أو الاتجار بها إلا  لأغراض يحددها القانون وبوساطة جهات مرخص لها بذلك . ‏         

أما التعريف العلمي ..

فالمخدر هو مادة كيميائية تسبب النعاس في الغالب والغياب عن الوعي أحياناً ولها خاصية تسكين الألم وعلى هذا الأساس فإن المنشطات وعقاقير الهلوسة لا تعد من المخدرات وفق هذا التعريف .. ‏

أنواع المخدرات ‏..

نصت الاتفاقية الدولية التي تم وضعها في نيويورك عام 1968 على وجود90 مادة مخدرة .. ويمكن تصنيفها حسب مايلي : ‏

 -المخدرات الطبيعية : والتي تتميز كلها أو بعض اجزائها بخاصية التخدير وهي: ‏

1ـ القنب الهندي والشاميو المكسيكي وكلها تسميات للنبات المعروف شعبياً باسم الحشيش وتصنع منه مادة الحشيشة. ‏

2ـ نبات الخشخاش ويزرع بكثرة في جنوب شرق آسيا وإيران وتركيا وقد دخلت مؤخراً إلى لبنان ومنه يستخرج الأفيون ومشتقاته المختلفة مثل المورفين والكودائين والهيروين ‏.

3ـ نبات الكوكا و يوجد تحديداً في أميركا الجنوبية ومن أوراقه يستخرج الكوكائين الذي يتعاطاه الأغنياء عادة وكثيراً ما يؤدي إلى الاهمال والاستهتار والسلوك العدواني والذي يصل إلى حد الاجرام ... ‏

4ـ نبات القات ويوجد في اليمن والحبشة والصومال وهو يسبب للمتعاطي تنبيهاً عالياً يفضي لاحقاً للكسل واللامبالاة ويضاف إلى هذه الأنواع أيضاً نبات التبغ الذي يحتوي على النيكوتين السام وأول أكسيد الكربون الذي يقلل من قدرة كريات الدم الحمراء على نقل الأوكسجين إلى الأنسجة والقطران الذي يسبب سرطان الرئة. ‏

 -المخدرات الصناعية : وهي مجموعة من المواد المصنعة التي تسبب الهلوسات والخدع البصرية واختلال الحواس والانفعالات ومن المخدرات الصناعية ( المنومات ـ المهدئات ) التي تسبب النعاس والهدوء والسكينة وهناك أيضاً المنشطات وهي عقاقير تسبب النشاط الزائد وكثرة الحركة وعدم الشعور بالتعب والجوع إضافة إلى الأرق والادمان .. هناك أنواع أخرى من المخدرات المصنعة كالصمغ والأسيتون والبنزين وطلاء الأظافر والكحول وغاز القداحات التي يستنشقها المتعاطي فيشعر بالاسترخاء والدوخة والهلوسات أحياناً وتؤثرعلى المخ والكبد والرئتين . ‏

أسباب تعاطي المخدرات .. ‏

يتعاطى الناس المخدرات متوهمين أنها تساعدهم على الهروب من الواقع الأليم ولذلك هناك عدة أسباب تدفعهم إلى الإدمان فمنها ما يتعلق بالشخصية الضعيفة عضوياً ونفسياً وعقلياً ومنها ما يتعلق بالأسرة المفككة التي خلت من الود والحب بسبب موت أحد أفراد الأسرة أو الطلاق أوتعدد الزوجات إضافة إلى البيوت التي فشل الآباء فيها بالاحتفاظ بتوازن منسجم بين الحرية والقسر وهناك الأسر التي فشل الزوجان فيها بإشباع حاجات الطفل النفسية ... ‏

وهناك أسباب أخرى تتعلق بالمدرسة عبر اختلاط الأطفال بالزملاء ووجود الاستعداد للانحراف، وبالتالي الادمان وأسبابه تتعلق بالإحباطات العاطفية والاجتماعية المختلفة ولا بد من الإشارة أيضاً إلى الأسباب التي تتعلق بالاصدقاء والخلان من ذوي السلوك المنحرف والثقافة المتدينة الذين يخالفون معايير وقيم المجتمع أو من أصحاب السوابق في ارتكاب الموبقات الذي نيمارسون شتى الانحرافات الاخلاقية فهؤلاء تكون معاشرتهم وعدواهم من أهم أسباب الادمان .

الأعراض الناجمة عن تعاطي المخدرات ‏..

تندرج هذه الأعراضب السلوكيات التالية : ‏

1ـ السلوك المنحرف وغيرالمسؤول اجتماعياً واقتصادياً. ‏

2ـ عدوى الأمراض المنتقلة جنسياً والممارسات اللا أخلاقية وأخطرها الايدز بفعل الحقن المخدرة. ‏

3ـ الاسهام في تدني انتاجية الأسرة والمجتمع ويصبح المدمن عبئاً على الأسرة والمجتمع . ‏

4ـ وكثيراً ما يؤدي الادمان إلى الموت الباكر . ‏

والمخدرات تؤثر على كل من الوعي والسلوك وجهاز المناعة.. من ناحية الوعي قد تقلله أو تغيّبه وهناك أنواع تنبه الوعي وتنشطه مثل « الكوكائين» وقد يحدث الاضطراب في إدراك الواقع والهلوسة عندما يتناول الانسان ( البانجو أو الحشيش ) وأما عن الأضرار الناجمة عنه فهي الكسل والتراخي والضعف الجنسي نتيجة انخفاض هرمون الذكورة وأيضاً التأثير على جهاز المناعة حيث تنخفض عدد كرات الدم البيضاء وافتقاد القدرة على التركيز ما يسبب حوادث للمتعاطين إذا كانوا سائقين أو عاملين على الآلات إضافة إلى فقدان الشهية والهزال وجفاف الفم والحلق واحتقان بالوجه، والشعور الدائم بالدوار وبطء في ضربات القلب وتقيح الجلد.. ‏

أيضاً هناك أضرار نفسية وعصبية فنراه ميالاً إلى الانزواء وإهمال العمل، وفساد العلاقات الإنسانية واضطراب الأحوال الأسرية، واهتزاز العينين ورعشة اليدين والإمساك وهبوط ضغط الدم.. أيضاً نرى المدمن بحالة عصبية دائمة وسريع الانفعال ولا يحكم على الأمور بشكل صحيح .

المشرف العام للموقع

 

ماهر قمبز 

 

Share

     title2

 

 

 

     title3